أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / فريق الدفاع عن المساهمين السابقين في مصرف موريتانيا الجديد يضع بين يدي قاضي التحقيق معطيات جديدة بخصوص وست بريدج

فريق الدفاع عن المساهمين السابقين في مصرف موريتانيا الجديد يضع بين يدي قاضي التحقيق معطيات جديدة بخصوص وست بريدج

عقد اليوم فريق الدفاع عن المساهمين السابقين في مصرف موريتانيا الجديد NBM: محمد الإمام ولد أبنه وعبد الباقي ولد أحمد بوها، مؤتمرا صحفيا بفندق موري سانتر وذالك لوضع الرأي العام الوطني علي إطلاع دائم بجديد ملف موكليهم .

وخلال المؤتمر الصحفي إستنكر الفريق الإبقاء علي موكليهم رهن الإعتقال بينما يسرح ويمرح الطرف الآخر في إشارة الي وست ابريدج.

وقال الفريق إنهم وضعوا أيديهم علي معلومات جديدة وحيثيات ستدين البنك المركزي وقد سلموها لقاضي التحقيق من أجل إتخاذ التدابير الضرورية في التعامل مع الملف.

وإستطرد فريق الدفاع في الحيرة والدهشة التي تنتابه حين يفكر في الأسباب التي تجعل البنك المركزي يحاول جاهدا تبرئة ساحة شركة وست أبريدج الكندية التي اصرفت في المصرف بعد عقد البيع الموثق بل وتجاوزت ذالك الي رعاية بطولة توتال التي إستضافتها موريتانيا قبل أشهر من الآن، حيث ظهرت لافتات رعايتها للرياضة وللبطولة ومع ذالك بقيت بعيدة عن الشبهات لجاحة في نفس يعقوب ربما تتعلق بالعمولة أو كانت أصلا ضمن بنود الإتفاق الذي أبرم بينها والبنك المركزي قبل أن يكون واقعا مع المساهمين السابقين لمصرف موريتانيا الجديد NBM.

وتبقي قضية المساهمين السابقين في NBM مثيرة للدهشة ومبعثا للحيرة لدي عديد المراقبين الماليين الذين يرون في الدور الذي لعبه البنك المركزي بين وست بريدج وNBM عمل مدان يستدعي حتي تدخل فخامة رئيس الجمهورية السيد : محمد ولد الشيخ الغزواني.

شاهد أيضاً

بيان من لجنة الإتصال المنتدبة عن المنقبين في منطقتي تازيازت وتيجيريت يطالب بعدم إغلاق منطقة تفرغ زينة

هجروا الأهل والأحباب وقصدوا الفيافي سبيلا لعيش كريم محترم وأذعنو لكل إملاءات الإدارة ليتفاجئوا يوما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *