أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / تسريبات جديدة بخصوص إلغاء وزير المياه لصفقة مشبوهة

تسريبات جديدة بخصوص إلغاء وزير المياه لصفقة مشبوهة

بدأت ملامح ازمة ثقة بين وزارة المياه ومدير التمويلات فى وزارة الإقتصاد السيد محمد سالم ولد النانى مع تخوفات بان تؤثر هذه الازمة على العلاقة القديمة المبنية على الثقة والمصالح المتبادلة بين وزارة المياه والشركاء الدوليين فى التنمية .
حيث بدات ملامح الازمة تطفو على السطح
وبحسب المعلومات من مصادر موثوقة تشير إلى ان احد اهم ركائز النظام السابق وأحد اجنحته السرية تم زرعه فى وزارة الإقتصاد اواخر 2018 فى وزارة الإقتصاد وكانت مهمته مغالطة الوزراء الذين تبادلوا على الوزارة وامناء عامون وكانت مهمته تتطلب إرسال تقارير إلى ولد عبد العزيز بما يجمع من معلومات ذات طابع سري وتصوير اي ملف مر به لكون يشغل منصبا مهما وحساسا.
ويتلقى تعليمات بما يجب ان يقوم به من تشويش وتصوير للوثائق في هاتفه .
هذه المرة حاول المعنى جاهدا تدخل لمنح صفقة لاحد الاشخاص لكن خبراء اقتصاديين وفنيين فى الوزارة حالوا دون ذالك وابلغوا الوزير الذي تفحص مجريات العملية ليرفض منح تلك الصفقة بطريقة تلفها الضبابية .
ولتذكير هذا الجناح السري الذي وصل فى اواخر زمن ولد انجاي وزير المالية الى وزارة الإقتصاد تم تعيينه عبر مكالمة هاتفية ولايتبع للوظيفة العمومية وليس من المتعاقدين وحتى ليس من مقدموا خدمات لكنه بقوة النظام السابق المتغطرسة اصبح بحسب له الف حساب.

شاهد أيضاً

بيان من لجنة الإتصال المنتدبة عن المنقبين في منطقتي تازيازت وتيجيريت يطالب بعدم إغلاق منطقة تفرغ زينة

هجروا الأهل والأحباب وقصدوا الفيافي سبيلا لعيش كريم محترم وأذعنو لكل إملاءات الإدارة ليتفاجئوا يوما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *